أدبيات وابداعات عربية للنساء والرجال (منتدى القلب)
ادب وفن وحياة


محبة كبيرة ..فكر عريق..حرية في الابداع..حرية الفكر
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» لأعراس الفلسطينية تراث متجدد في مخيمات الشتات\أحمد ديوان – مخيم البداوي
الأحد أغسطس 25, 2013 6:42 am من طرف ميرندا عبد الرحيم العلان

» زغاريد فلسطينية 4
الأحد أغسطس 25, 2013 6:33 am من طرف ميرندا عبد الرحيم العلان

» زغاريد فلسطينية 3
الأحد أغسطس 25, 2013 6:30 am من طرف ميرندا عبد الرحيم العلان

» زغاريد فلسطينية 2
الأحد أغسطس 25, 2013 6:12 am من طرف ميرندا عبد الرحيم العلان

» زغاريد فلسطينية...
الأحد أغسطس 25, 2013 6:10 am من طرف ميرندا عبد الرحيم العلان

» وفي نهاية الورقه / نقدم الاقتراحات \ خالد الطريفي
السبت يونيو 16, 2012 3:22 am من طرف ميرندا عبد الرحيم العلان

»  كل عام وانتم /بخير المسرحيون يريدون / والناس يريدون / الوزاره والحكومه ماذاتريد /خالد الطريفي
السبت يونيو 16, 2012 3:19 am من طرف ميرندا عبد الرحيم العلان

» المسرحيون بماذا يحلمون ؟! ..خالد الطريفي..
السبت يونيو 16, 2012 3:16 am من طرف ميرندا عبد الرحيم العلان

» خالد الطريفي..( المسرح بين المبنى والمعنى )
السبت يونيو 16, 2012 3:09 am من طرف ميرندا عبد الرحيم العلان

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
pubarab
pubarab

شاطر | 
 

 ربطة عنق...قصة قصيرة\ميرندا عبد الرحيم العلان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ميرندا عبد الرحيم العلان
السكرتيرة
السكرتيرة
avatar

انثى
عدد الرسائل : 284
العمر : 48
الموقع : http://mirandaallan1969.ahlablog.com/index.htm
العمل/الترفيه : كاتبة..مغامرة..في كل شئ ..في سفر دائم مع الروح
تاريخ التسجيل : 20/10/2008

مُساهمةموضوع: ربطة عنق...قصة قصيرةميرندا عبد الرحيم العلان   السبت نوفمبر 21, 2009 1:59 pm

ربطه عنق
قصة قصيرة
كتبتها ميرندا عبد الرحيم العلان
فتحت عيني..كان الصباح ابيضا, نظرت من شرفه غرفتي, كانت الجبال مكسوه بالثلوج والبحر نائم ,والشمس بارده, لم تكن عيناي تتوقف عن الجريان خلف الصور المتناثره..سألت نفسي
كيف سيكون اليوم..هل من رغبه ترجى قبل تناول الافطار وشرب شاي الصباح..
رأيت على رأس التله شجره مكسوه بخيط ابيض,, ينعكس بلون رمادي على الاغصان..وكاني ارى ربطه عنق.. نعم انها ربطه عنق..تلك هي الهديه التي ساشريها له..
تناولت لقيمات من الخبز الذي التف حول الجبنه البيضاء كالزوبعه.. يشبه ربطه العنق..يا ترى هل سيكون
لونها بلون الخبز؟؟ ابتلعت لقمتي وكاس الشاي يدور في دوامه..ومكعب السكر يدور في حاله من الغرق والذوبان.الغرق في درب التبانه في حدود زجاج الكــاس الساخن..يلوح لي ان يكون لون ربطه العنق بيضاء وربما حمراء بلون الشاي العكر..
خرجت من البيت مسرعه , وسرت بخطى متباعده متضاربه في لهفه لان ان اصل الى موقف الحافله قبل
ان تفوتني .. لان علي الانتظار عشر ذقائق ..علي ان استعجل في شراء ربطه العنق.. فرغبتي ستزول ان انتظرت اكثر.
وصلت لذلك الزقاق المتخصص في بيع الملابس الرجاليه وربطات العنق..دخلت المحل الذي كنت اعرفه منذ سنوات طويله..فلديه كل الاشكال والانواع الذي تروق ميزاجي وذوقي..
اعرف البائع ..انه ايطالي. ويلبس ربطه عنق مختلفه في كل مره.ازور محله..الا ان ربطه عنقه هذه المره
لم تعجبني. رحب بي بلكنته المعهوده..وسألني بالانكليزيه المكسره: ربطه عنق يا سيدتي .. اجبت: نعم
ابتسم وقال: هل تريدبنها كلاسيكيه مثل كل مره.؟
اجبت: لا.. اريدها مزيجا بين الحاضر والماضي
رد بثقه: انت محظوظه اليوم.. جائتني مجموعه جديده مميزه.
تناول العديد من ربطات العنق المعلقه ..فاحسستها قد علقتني من رقبتي.. فردها امامي
وبت اتلمسها بين اناملي وكاني اعانق رنبقه..حمراء ..سوداء لا..مزيج من الاصفر والازرق .. لا اريد الحمراء..اريدها ذات وقار.. وقعت عيني على الرماديه المزينه بخطوط سوداء رفيعه بارزه.. عشقتها من بين رفيقاتها ,كانت تناسب ذوقي الخاص في ربطات العنق التي اعشق..خيوطها الحريريه وجودتها المتناهيه ..بكم هذه . سالته.. فرد ّ: خمسه وسبعون جنيها ..قبلت..كان ردي سريعا
نظرني البائع بطرف عين وسأل بمكر: هل تصفيه لي..كم طوله وعرضه
قلت: سته اقدام..عرضه..انه عريض الكتفين.
فرد بنفس النبره: انه ليس كما وصفته قبل سنوات
قلت بغضب: هذا تعليق غير مرغوب
وبحركه ما افلتت كل ربطات العنق من يدي على الارض.. وخرجت
ولم اعد لذلك المحل لايام طويله ترددت على جاره كي يراني وطرف عيني على ما عنده ..ارمقه بمكر واذهب الى جاره الفرنسي, على الرغم اني لا استسيغ ربطات العنق التي يبيعها
ولا زالت افكر في ربطه العنق التي عشقت .ارغب في الحصول عليها..انه ماكر فعلا
ما له ومال من سيلبسها..عليه ان يبيعها فقط..هل علي ان اجيب على سؤاله .. هل علي ان اغضب كثيرا
واتركها خلفي..انه شيطان..لا انا الغبيه .. تركتها خلفي..
خرجت من محل الفرنسي ولم اشتري منه شيئا,,فراني الايطالي وقال : لقد ابقيتها لك ولم ابعها.. انها تنتظرك. لم استطع المقاومه ودخلت .. وكان يبتسم معلنافوزه على زبونته الضعيفه امام ربطات العنق الحريريه.. تناولها من خلف باب الخزانه وكانت في علبه انيقه تليق بها..نظرته بعتب وقلت له.. لا تكررها
فرد باعتذار صاخب..لن افعل ..ابدا ابد... سامحينى يا سيدتي ,, المهم لا تحرميني من زيارتك العزيزه.

_________________
ولما رأيت الجهل في الناس فاشيا.......تجاهلت حتى ظنّ أني جاهل
فوا عجبا كم يدّعي الفضل ناقص.......ووا أسفا كم يظهر النقص فاضل
وقال السّهي للشمس انت خفية.........وقال الدجى للصبح لونك حائل
فيا موت زر انّ الحياة ذميمة..........ويا نسل جدّي انّ دهرك هازل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ربطة عنق...قصة قصيرة\ميرندا عبد الرحيم العلان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أدبيات وابداعات عربية للنساء والرجال (منتدى القلب) :: الشعر :: أدبيات فنية :: فن القصة-
انتقل الى: